تعتبر عملية زراعة العدسة إحدى العمليات التي يتم اللجوء إليها لتصحيح النظر، وقد تكون إحدى البدائل المقترحة لعملية الليزك. ومن الأسئلة الشائعة التي تُلقى على مسامع الأطباء من قبل الأشخاص المقبلين على هذه العملية “متى تتحسن الرؤية بعد عملية زرع العدسة ؟”، سنتعرف على الإجابة في هذا المقال، إضافة إلى أهم النصائح بعد عملية زراعة العدسات.

ما هي عملية زراعة العدسة؟

قبل أن نتعرف على إجابة سؤال “متى تتحسن الرؤية بعد عملية زرع العدسة ؟”، ينبغي أن نعرف ما هي هذه العملية..

زراعة العدسة هي تقنية جراحية يتم فيها زراعة عدسة صناعية في العينين، وتُصنع هذه العدسة من مواد معينة مثل السيليكون، وتساعد في تصحيح عيوب الإبصار، مثل قصر النظر، وطول النظر، والاستجماتيزم.

ويمكن اللجوء لـ عملية زرع العدسات أيضًا في حالات المياه البيضاء -أحد الأمراض الشائعة جدًا عند كبار السن-، وتحدث بسبب تغيرات في البروتينات الموجودة في عدسة العين الطبيعية، مما يسبب إعتامها مع الوقت، فأثناء العملية يُزيل الطبيب العدسة المعتمة، ويستبدلها بالعدسة الصناعية كي تتولى وظيفتها، مما يعيد الرؤية مجددًا.

كيف تتم عملية زراعة العدسات؟

تعتبر هذه العملية من العمليات البسيطة التي لا تستغرق الكثير من الوقت، وعادة ما يتم إجراؤها تحت تأثير التخدير الموضعي، ولا يصاحبها أي ألم في الغالب، ومن خطوات العملية ما يلي:

  1. تغطية العينين بضمادات فور انتهاء الجراحة.
  2. يضع الطبيب حلقة مخصصة للضغط برفق، وتسطيح القرنية وإبقاء العين ثابتة.
  3. توضع أداة خاصة لمنع الوميض أثناء العملية، ويتم استخدام جهاز خاصًا لصنع الشقوق في القرنية للوصول للعدسة.
  4. قد يتم إزالة العدسة الطبيعية (في حالات المياه البيضاء)، أو لا يتم إزالتها (في حالة علاج عيوب الإبصار Phakic IOLs).
  5. يقوم الطبيب بوضع القطرات المخدرة على العينين، وفي بعض الأحيان، قد يتم إعطاء حقنة غير مؤلمة حول العين لمنع حركتها.

وعادة ما تستغرق هذه العملية حوالي 15 إلى 30 دقيقة. وبعد العملية بمدة بسيطة، تعود إلى منزلك في نفس اليوم.

متى تتحسن الرؤية بعد عملية زرع العدسة ؟

إن إجابة السؤال “متى تتحسن الرؤية بعد عملية زرع العدسة ؟” داخل عيادة علاج العيون نسبية إلى حد ما، ولكن نظرًا لأنها من العمليات غير المعقدة، فقد يستغرق وقت التعافي ما بين اليوم أو اليومين عند معظم الأشخاص، ومع ذلك قد تختلف من شخص لآخر اعتمادًا على صحة العينين، وسهولة الجراحة.

هل يضعف النظر بعد زرع العدسة؟

لا يضعف النظر بعد عملية زرع العدسة، ولكن الرؤية الضبابية هي عرض شائع بعد الجراحة، وهو أمر طبيعي يتحسن في غضون أيام قليلة، وقد تعاني أيضًا من التورم، وملاحظة بقع حمراء على المنطقة البيضاء في العينين، لكن هذه الأعراض ستختفي في غضون أسابيع بعد الجراحة.

ما هي نسبة نجاح عملية زرع العدسات؟

إن نسبة نجاح عملية زرع العدسات كبيرة بصفة عامة، وتعتمد عوامل نجاحها على حالتك الصحية، ومهارة الطبيب الذي يُجري العملية، ويُنصح باتباع الإرشادات والنصائح بعد العملية لضمان نجاحها تمامًا دون أي مضاعفات.

تعرف الان على: افضل مستشفى لزراعة العدسات في العين

نصائح بعد عملية زراعة العدسات

من أهم الإرشادات، والتعليمات  بعد الاجابة على متى تتحسن الرؤية بعد عملية زرع العدسة التي يُخبرك بها الطبيب بعد العملية ما يلي:

  1. تجنب فرك عينيك أو الضغط على جفونك.
  2. الالتزام بزيارة المتابعة في الأيام المحددة.
  3. احصل على قسط من النوم في أقرب وقت بعد الجراحة، وتأكد من ارتداء غطاء العين.
  4. عدم حمل الأشياء الثقيلة، وبذل أي مجهود بدني يسبب ضغطًا على العينين في الأيام التالية للعملية.
  5. استخدام القطرات الموصوفة بصفة مستمرة، مع الحفاظ على عدم لمس القطّارة نفسها للعينين، ويُنصح بغسل اليدين قبل الاستخدام.

معلومات اخرى قد تهمك

تكلفة زراعة العدسات داخل العین

متى يتحسن النظر بعد زراعة القرنية

متى يستقر النظر بعد عملية المياه البيضاء